Uncategorized

نقص الوزن عند الرضع

أعراض نقص وزن الطفل الرضيع

قد يعاني الطفل الرضيع من حالة من معدل النمو غير المستقر، فبعض الأطفال الرضع لا يتمكّنون من اكتساب الوزن أو زيادته بمعدل طبيعي، وفي هذه الحالة لربما تظهر عليهم الأعراض التالية:

  • عدم زيادة وزن الرضيع بمعدل يتناسب طردياً مع العمر.
  • عدم مواكبة مراحل التطور الذي يحدث للأطفال الرضع الطبيعيين أو الأصحاء، كحصول تأخير في الوصول إلى مراحل تطوره من الحركة مثل: الانقلاب، والزحف، أو القدرة على النطق أو الكلام.
  • حدوث صعوبات في التعلم لدى الطفل الذي عانى من نقصان في الوزن.
  • عدم القدرة على تطوير المشاعر أو العواطف مثل: الابتسامه، أو الضحك، أو التواصل البصري.
  • تأخر التطور الحركي لدى الطفل الرضيع.
  • الإعياء والتعب الجسدي العام.
  • تهيّج الطفل الرضيع أو انزعاجه.
  • تأخر البلوغ وعدم حدوثه في الوقت المناسب من سنّ المراهقة.

علاج نقص وزن الطفل الرضيع

إنّ الهدف من علاج نقص وزن الطفل الرضيع هو تزويد الطفل بكمية كافية من الغذاء والسعرارت الحرارية اللازمة حتى يتمكن من اللّحاق بالوزن الطبيعي مقارنة بمن هم في سنه، وقد يتطلب علاج نقص وزن الطفل الرضيع إحداث تغيرات في النظام الغذائي للطفل الرضيع، أو عمل جدول للتغذية بما يتناسب مع عمره وحاجته الجسدية. ومن الواجب على الآباء ومقدم الرعاية الصحية أن يعملوا معاً لتطوير خطة تلبي احتياجات كل من الطفل الرضيع وأسرته. ويعتمد نوع العلاج المطلوب على عوامل متعددة مثل:

  • شدة أو حدة الأعراض التي تظهر على الطفل الرضيع.
  • الصحة العامة أو الكلية للطفل الرضيع.
  • الإجراءات التي يفضلها الآباء ومقدمي الرعاية الصحية.
  • البيئة الأسرية المحيطة.
  • سبب حدوث مشكلة نقص الوزن لدى الطفل الرضيع.

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *