Uncategorized

الحمى عند الرضع

اسباب الحمى عند الرضع

تشير الحمى إلى أن جهاز المناعة لدى طفلك يكافح المرض. والحمى في حد ذاتها ليست مرضًا؛ ومع ذلك، فهي من أعراض المرض الذي يتعامل جسم طفلك معه. وهناك عدد من الأسباب لارتفاع الحرارة عند الأطفال، ومنها:

  • المبالغة في اللبس للطفل أو قضاء الكثير من الوقت بالخارج في يوم حار، قد يزيد من حرارة جسم طفلك.
  • يمكن أن تحدث الحمى بسبب رد فعل لتطعيم معين.
  • قد يعاني طفلك من الحمى بسبب التهاب الأذن.
  • عدوى أو التهاب المسالك البولية عند الأطفال يمكن أن يؤدي أيضًا إلى الحمى.
  • الالتهاب الرئوي هو أحد أسباب الحمى عند الأطفال.
  • الالتهابات الفيروسية مثل الإنفلونزا أو البرد الشائع أو الالتهابات المعوية قد تسبب الحمى عند الأطفال.
  • بعض الحالات الخطيرة مثل التهاب السحايا أو الالتهابات البكتيرية في الدم قد تسبب الحمى عند الأطفال.

علامات حمى الأطفال وأعراضها

إذا كان طفلك مصابًا بالحمى، فقد تجدين جبهته دافئة، وإن لم تكن دافئة فهذا لا يعني أنه غير مصاب بالحمى. قد تلاحظين أن طفلك عصبي المزاج وسريع الانفعال. ومع ذلك، هناك علامات أخرى يجب الانتباه إليها أيضًا. أبرز علامات الحمى الفيروسية وأعراضها عند الأطفال هي كالآتي:

  • قد تجدين أن طفلك يعاني من صعوبة في النوم.
  • قد تلاحظين أن طفلك لا يأكل أويتغذى بشكل صحيح.
  • قد تجدين طفلك غير نشط أو خاملاً.
  • قد تلاحظين عدم اهتمام طفلك باللعب وغيره من الأنشطة التي هو معتاد عليها.
  • في بعض الحالات، قد تلاحظين اختلاجات وتشنجات أيضا.

العلاج

تحدث الحمى عندما يكافح نظام المناعة لجسم طفلك مختلف الفيروسات والبكتيريا. والحمى مفيدة أيضًا في صنع خلايا الدم البيضاء التي تساعد في مكافحة الالتهابات بشكل طبيعي. إذا كانت درجة حرارة طفلك مرتفعة للغاية، بسبب سخونة الجو أو المبالغة في ارتداء الملابس، فيمكنك إزالة الملابس الزائدة وجعل طفلك يستريح في مكان بارد. ومع ذلك، إذا كان طفلك يعاني من الحمى لأسباب أخرى، فستحتاجين إلى الاتصال بالطبيب. في الواقع، الحمى عند الأطفال دون 3 أشهر تكون ملحة دائمًا. وطبيبك هو أفضل شخص يمكنه توجهيك فيما يتعلق بكيفية التخلص من حمى الأطفال.

  1. الأدوية المستخدمة

قد ينصحك طبيبك بإعطاء الإيبوبروفين أو الأسيتامينوفين لطفلك لخفض الحمى (لا يُنصح بالإيبوبروفين للأطفال دون سن 6 أشهر) ومع ذلك، قد تحتاجين إلى توخي الحذر عند إعطاء أي دواء لطفلك. ستساعدك النصائح التالية في تسهيل المهمة عليك:

نصائح لإعطاء الأدوية

  • قومي بقياس الجرعة حسب وزن طفلك.
  • لا تعطي دواءً متجاوزًا الحد الموصوف.
  • امتنعي عن إعطاء الأسبرين لطفلك لأنه يجعله أكثر عرضة لحالات مثل متلازمة راي.
  • الامتناع عن إعطاء الأدوية المتاحة دون وصفة طبية لطفلك ( استشيري طبيبك، إذا كنت بحاجة لذلك).
  1. التحميم بالليفة الإسفنجية

تحميم طفلك المصاب بالحمى بالليفة الإسفنجية تعد طريقة رائعة لخفض درجة حرارة الجسم وهو أحد أكثر وسائل علاج حمى الأطفال فعالية. يمكنك أيضًا إعطاء حمام بالليفة الإسفنجية أو حمام فعلي بماء فاتر. تأكدي من استخدام الماء الدافئ أو الفاتر وليس الماء البارد للتحميم بالليفة الإسفنجية. ولا تقومي بتحميم طفلك بالكحول المحمر؛ حيث إن الجسم يمتص الكحول وقد يصل إلى مجرى الدم. وقد يقلل هذا من درجة الحرارة بسرعة ولكن في النهاية، سيتسبب في ارتفاع درجة الحرارة.

العلاجات المنزلية لحمى الأطفال

يجب الاستعانة بالعلاجات المنزلية لعلاج الأمراض المختلفة عند الأطفال لأن آثارها الجانبية إما ضئيلة أو لا تُذكر وهي تساعد الطفل على بناء نظام مناعي قوي.

فيما يلي بعض الإجراءات العلاجية المنزلية التي يمكنك اتباعها في حالة تعرض طفلك للحمى:

  • خففي من الملابس: أول شيء عليك فعله هو إزالة أي ملابس زائدة يرتديها طفلك. فإن إزالة طبقات الملابس تساعد الجسم على فقدان الحرارة عن طريق الجلد. ولكن إذا لاحظت أن طفلك يرتجف، فغطيه ببطانية خفيفة.
  • ابقي في الداخل: لا تخرجي بطفلك في الشمس. ويُوصى بإبقاء الطفل في المنزل في مكان بارد.
  • شغّلي المروحة: يمكنك تشغيل المروحة بسرعة منخفضة لخفض درجة حرارة طفلك.
  • زودي طفلك بالسوائل الكافية: تأكدي من إعطاء طفلك الكثير من السوائل للحفاظ على رطوبته.
  • حمام بالماء الفاتر: يمكنك تحميم طفلك بماء فاتر؛ لأنه يساعد في خفض درجة حرارة الجسم.
  • كمادات الجبين: استخدمي منشفة ناعمة مبللة بالماء الفاتر على جبين طفلك لخفض الحرارة.

تذكري أنه إذا لم تساعد العلاجات المنزلية في خفض درجة حرارة الطفل بسرعة، فمن المهم استشارة طبيب أطفال.

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *