Uncategorized

اسهال الطفل الرضيع

الإسهال هو مرض شائع عند الرضع وينجم عن ضعف الجهاز الهضمي لديهم، وعن عدم اكتمال ونضج وظائفه بشكل يتناسب مع ازدياد الوارد الغذائي للطفل.

أسباب إسهال الرضع

إن أكثر أسباب إسهال الرضع شيوعاً هي الإنتانات الهضمية والتي تنتج عن دخول الجراثيم الممرضة للجهاز الهضمي للطفل بواسطة:

  • الأطعمة الملوثة كالخضار غير المغسولة جيداً (بالماء والصابون).
  • أو زجاجات الرضاعة غير المعقمة أو الحليب المحضر قبل فترة طويلة من تقديمه للطفل (مما يؤدي لتجرثمه).
  • وقد ينقل الطفل الجراثيم إلى فمه بواسطة يديه أو ألعابه الملوثة أو الموضوعة بمكان متسخ.
  • يجب على الأم بغسل يديها بشكل جيد قبل تحضير الحليب أو الوجبة الغذائية للطفل، ويجب تنظيف الثدي وحلمته بشكل مستمر في حالة الرضاعة الطبيعية.

متى عليك استشارة الطبيب؟

هذه هي حالات الإسهال التي توجب استشارة الطبيب فوراً:

  • الإسهال عند الطفل الرضيع الذي لم يتجاوز الثلاث أشهر.
  • الإسهال المترافق مع ظهور بعض علامات الخطورة وهي:
  • الإسهال الشديد، بحيث يتكرر بكل ساعة.
  • سوء الحالة العامة للطفل:
  • حيث يصبح شاحب أو رمادي اللون.
  •  نقص القوة العضلية لأطرافه (ارتخائها).
  •  جفاف فمه وأنسجته أو رفضه للشرب (مع وجود الجفاف).
  •  ميله الشديد للنوم.
  • ترافق الإسهال مع التقيؤات الشديدة.
  • انخفاض حرارة الطفل بسبب الإسهال (36 درجة) (أو حينما ترتفع الحرارة).
  • المغص الشديد: حيث يصرخ الطفل لشدة الألم.
  • انخفاض الوزن: حيث يفقد الطفل أكثر من 100 غ في اليوم.

العلاج الأولي لإسهال الرضع

يجب اتباع القواعد التالية:

  • يجب إيقاف الحليب مباشرةً والبدء بإعطاء السوائل المعوضة للجفاف بشكل متناوب مع الماء.
  • وننصح أيضاً باستعمال ماء الرز وحساء الجزر.

وعادةً يتوقف الإسهال (السليم) بعد يوم كامل من هذا العلاج، حيث نقوم بإدخال الحليب من جديد بشكل تدريجي ومتناسب مع عودة براز الطفل إلى قوامه الطبيعي.

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *