في 2013-05-25

لا تزال المعارك في القصير بين الجيش الحر و قوات النظام وعناصر حزب الله في حالة كر وفر، ويسعى الطرفان للسيطرة على المدينة الإستراتيجية، وذلك لموقعها على الحدود مع لبنان، وقربها من الطريق بين الساحل وحمص.

الفئة:

News

ترك الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني الحقول الإلزامية مشار إليها

*

1 تعليق

  • ابومحمد منذ سنوات

    لا حول ولا قوة الا بالله .. اللهم انصر اخواننا الجيش الحر وانتقم ياقوي من اعداءك. اللهم اعز الاسلام والمسلمين يارب العالمين